مجلة العروض الشهرية

مستخدمين الواتس اب مهددون للمرة الثالثة

218

أصبح الملايين معرضين لأخطار إلكترونية عديدة تمس خصوصيتهم وتعاملاتهم العامة والخاصة عبر تطبيق «واتس اب» للمراسلات الفورية. وقد كشفت تقارير صحفية عالمية أنه للمرة الثالثة تقريباً، بات مستخدمو تطبيق التراسل الفوري الأشهر والأسرع «واتس اب» مهددين بسرقة وقرصنة حساباتهم وبياناتهم الخاصة والبنكية.

ونشرت صحيفة «الديلي أكسبريس» البريطانية تقريراً تحدثت فيه عن انتشار ما وصفته بـ «التهديد الذهبي» مجدداً، لمستخدمي «واتس اب»، والذي يستغله قراصنة الإنترنت «الهاكرز» من أجل سرقة بيانات المستخدمين وحساباتهم.
وتقصد الصحيفة البريطانية بالتهديد الذهبي هنا، هو التطبيق المزيف المعروف باسم «واتس اب الذهبي»، والذي ليس إلا خدعة جديدة يستغلها الهاكرز للسيطرة على حسابات المستخدمين.

ورغم أن تلك هي المرة الثالثة التي يبدأ فيها التطبيق المزيف في الانتشار بشكل موسع منذ عام 2016، إلا أن عدد كبير من مستخدمي «واتس اب» وقعوا ضحية لتلك الخدعة.
ويعد «الواتس اب الذهبي» المستخدمين بميزات إضافية استثنائية، وإمكانيات إرسال المزيد من الصور في الرسالة الواحدة، للإيقاع بضحاياهم.

ولكن «واتس اب» حذرت مراراً وتكراراً أنه بمجرد تحميل التحديث «المزيف» فجميع بياناتك وهاتفك ستكون مهددة من قبل مجموعة الهاكرز، التي أطلقت ذلك التطبيق المزيف في أوقات سابقة.
وكانت قد انتشرت في ديسمبر/كانون الأول الماضي أيضا رسالة فيديو بعنوان «مارتينيللي»، والتي تقدم لمستخدمي «واتس اب» رسالة دعائية لتطبيق «واتس اب الذهبي» والذي بمجرد فتحه أو تحميل رابط «واتس اب الذهبي» يتم تثبيث فيروس على هاتف الضحية.

وقالت «واتس اب» إن أي فيديوهات أو تطبيقات يطلب منك تحميلها يدوياً عن طريق تنزيل ملف بامتداد APK، هي برامج مزيفة، ويمكن أن تسبب ضرراً كبيراً لهاتفك.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل...
العربيةNederlandsEnglishFrançaisDeutschItalianoفارسیPortuguêsRomânăРусскийEspañolTürkçe
WhatsApp chat